اخبار العالمدولي

بريطانيا: هزيمة أوكرانيا للجيش الروسي أمر ممكن

تكرّر بريطانيا في كل مناسبة أنّ الجيش الأوكراني سينتصر في حربه على القوات الروسية في نهاية المطاف، مواصلةً دعم الأوكرانيين في كل الميادين حتى أن رئيس وزرائها “بوريس جونسون” زار زلنسكي في العاصمة الأوكرانية كييف.

في السياق، اعتبر وزير الدفاع البريطاني “بن والاس” اليوم الاثنين أن هزيمة أوكرانيا للجيش الروسي أمر ممكن جدا، داعيًا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى تقبل حقيقة أن موسكو قد خسرت على المدى الطويل.

وأضاف والاس مخاطبًا جمهورًا في متحف الجيش الوطني في لندن “من الممكن جدا أن تدمر أوكرانيا الجيش الروسي لدرجة أن يضطر… للعودة إلى ما قبل شباط”.

وتابع “يجب أن يتقبل بوتين أنه خسر على المدى الطويل، ولقد خسر بالتأكيد. روسيا لم تعد كما كانت”.

وكانت بريطانيا اتهمت،في وقت سابق من هذا الشهر، روسيا باستخدام منصة لبث معلومات مضللة عن الحرب في أوكرانيا على وسائل التواصل الاجتماعي، واستهداف السياسيين في عدد من الدول بما في ذلك بريطانيا وجنوب إفريقيا.

وأشارت إلى بحث لخبراء ممول من بريطانيا لم تنشره. وقالت إن البحث كشف كيف صمم الكرملين حملة التضليل للتلاعب بالرأي العام الدولي بشأن غزو روسيا لأوكرانيا وتعزيز الدعم لها وتجنيد متعاطفين جدد.

أمّا في ما يتعلق بالمساعدات، فتعتزم بريطانيا إمداد أوكرانيا بمساعدات عسكرية إضافية قيمتها 300 مليون جنيه إسترليني “375 مليون دولار” تشمل معدات حرب إلكترونية ونظام رادار مضاد للصواريخ.

وسبق أن قدمت الدولة الاوروبية مساعدات لأوكرانيا بقيمة 200 مليون جنيه إسترليني، وأرسلت أكثر من خمسة آلاف صاروخ مضاد للدبابات وخمس منظومات دفاع جوي وغيرها من الذخيرة والأسلحة منذ بدء الهجوم الروسي في 24 شباط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى